أكد وزير الخارجيه ايمن الصفدي ضرورة استئناف مفاوضات جادة وفاعلة لتحقيق السلام العادل والشامل على أساس حل الدولتين الذي يجسد الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس المحتلة على خطوط الرابع من حزيران ١٩٦٧ .. لتعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل وفق القانون الدولي ومبادرة السلام العربية ..وشدد على أنه يجب أن توقف إسرائيل كل الإجراءات الاستفزازية في المسجد الأقصى/ الحرم القدسي الشريف واحترام الوضع القانوني والتاريخي القائم والتزاماتها القانونية بصفتها القوة القائمة بالاحتلال ..وبحث الصفدي وأشكنازي القضايا العالقة التي كانا بحثاها في المحادثات السابقة وشملت الصادرات الأردنية للضفة الغربية، التي أكد الصفدي ضرورة إزالة القيود الاسرائيلية التي تعيقها. كذلك مواضيع المياه والنقل وتنظيم الحركة التجارية والصادرات وحركة المرور عبر المعابر الحدودية

آخر تحديث : الأربعاء 3 مارس 2021 - 2:30 مساءً
2021 03 02
2021 03 03