روى الطفل الفلسطيني أحمد حجازي القواسمي (11 عامًا) للجزيرة مباشر ما قاله له والده أثناء قبلة الوداع التي طبعها على رأسه في مشهد هز منصات التواصل العربية .. واقتحمت قوات الاحتلال، فجر أمس الثلاثاء، منزل القواسمي في الخليل بالضفة الغربية، وبعد التفتيش اعتقلوا الأب الذي أراد طمأنة طفله المريض بالسرطان فطبع قبلة على جبينه قبل أن يودعه لأجل غير معلوم

kholoud
اخبار عربية وعالمية
kholoud15 سبتمبر 2021آخر تحديث : منذ 7 أيام
VvvuE96w - خبر في سطر
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.