جلالة الملك عبدالله الثاني والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يبحثان التطورات الخطيرة المستمرة في #غزة والوضع الإنساني الكارثي بالقطاع، خلال لقائهما في قصر الإليزيه بحضور جلالة الملكة رانيا العبدالله وعقيلة الرئيس الفرنسي السيدة بريجيت ماكرون .الزعيمان جددا دعوة المجتمع الدولي لزيادة المساعدات الإنسانية إلى #غزة وإيصالها بكل الطرق الممكنة، مؤكدين التزامهما بالاستمرار بالعمل على إيصال هذه المساعدات للقطاع

kholoud24 يونيو 2024آخر تحديث :

الاخبار العاجلة